ممثلو مركز الحسين للسرطان: تبرعات الكويت ساعدتنا
حوراء الوائلي|

استقبلت الجمعية الثقافية الاجتماعية النسائية أمس، وفدا أردنيا زائرا من مؤسسة الحسين للسرطان، لبحث ومتابعة سبل التعاون مع المركز الذي يعد أحد أهم مراكز علاج مرضى السرطان في الشرق الأوسط، ويستقبل أكثر من 4 آلاف مريض سنوياً، ويقدم خدماته مجاناً لأكثر من 500 لاجئ سوري، إضافة إلى المرضى العاجزين عن دفع تكاليف العلاج في المنطقة.
وقالت رئيسة مجلس إدارة الجمعية النسائية لولوة الملا، في تصريح صحافي، إن زيارة وفد مؤسسة الحسين للسرطان، تأتي لبحث آفاق التعاون المستقبلية، فضلاً عن متابعة مساهمة الجمعية بأكثر من 10 آلاف دينار عام 2016 لدعم توسعة المؤسسة، والتي انتهت بتوفير غرفة علاج بكامل معداتها لخدمة مرضى السرطان.
ولفتت الملا إلى خدمة المؤسسة لشريحة كبيرة من مرضى السرطان في المنطقة العربية خاصة من أطفال اللاجئين والأسر المتعففة التي تحظى بعلاج مجاني، لمنحهم فرصة في العلاج والحياة، مشيرة إلى زيارة رئيسة هيئة الأمناء الأميرة غيداء طلال للجمعية في وقت سابق للتعريف بعمل المؤسسة.
من جانبها، كشفت مديرة مؤسسة الحسين للسرطان نسرين قطامش عن بدء توسعة المؤسسة لمضاعفة القدرة الاستيعابية لمركز الحسين الذي يعالج 4 آلاف مصاب بالسرطان سنوياً و500 حالة جديدة، خاصة من المعوزين والمحتاجين، من بينهم نحو 500 لاجئ سوري منذ بداية الأزمة، فضلاً عن وجود عشرات المرضى على قوائم الانتظار.
وأشادت قطامش بتبرعات مختلف المؤسسات الخيرية والمدنية والأفراد في الكويت، موضحة أنها ساهمت في دعم علاج المرضى المحتاجين.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking