آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

101299

إصابة مؤكدة

590

وفيات

92341

شفاء تام

خبراء: المرزوق قادر على رسم خريطة جديدة

بينما يتواصل ترحيب العاملين في القطاع النفطي بتعيين عصام المرزوق وزيرا للنفط بالأصالة، يرى مراقبون نفطيون وخبراء في القطاع أن مسؤوليات الوزير الجديد كبيرة وسط تعقيدات متراكمة، قائلين إن المرزوق قادر على إعادة الاستقرار والانسجام لهذا القطاع، الذي عانى خلال الفترة الأخيرة من التدخلات السياسية والانقسام والصراع على الصلاحيات بين الوزير وقيادات المؤسسة.
ودعوا المرزوق الذي ورث مجموعة كبيرة من الأعباء إلى العمل على رسم خريطة نفطية جديدة وسياسات استراتيجية تحقق الآمال والطموحات. وفي مقدمتها:
1 - تأسيس شركة متخصصة تعنى باكتشاف وإنتاج وتزويد القطاعات المحلية والخارجية بالغاز الطبيعي والغازات الصناعية الأخرى: إذ أن لدى الكويت وفرة من النفط واحتياطيات كبيرة تقدر بحوالي 100 مليار برميل، لكنها تعاني من  نقص في إنتاج الغاز سواء الغاز المصاحب لعمليات إنتاج النفط أو الغاز الحر غير المصاحب لتلك العمليات.
2 - إعادة إحياء إدارة التزويد التجاري أو تأسيس شركة نفطية تابعة للمؤسسة تغطي أنشطة المتاجرة بكل أنواع المنتجات النفطية وأنواع النفط وزيوت التزييت والإسفلت وتغطية عمليات المبادلات التجارية.
3 - الاستحواذ على شركات عالمية والمشاركة مع شركات عالمية متخصصة في تقديم الاستشارات الفنية والخدمات النفطية، كما كان الوضع سابقا عند الاستحواذ على شركة سي اف براون وشركة سانتافي.
4 - إعادة النظر في تقييم مصفاة الشعيبة وإمكانية دخولها في مشروع تحديث وتطوير خاص بها بهدف زيادة الطاقة التكريرية والتخصص في إنتاج نوعية خاصة من المنتجات النفطية أكثر تقدما.
5 - وقف العمل بدعم شركات سجلت خسائر متتالية وتصفيتها.إضافة إلى إحالة القيادات التي فشلت في تحقيق النجاحات في قطاعاتها وتسببت في خسائر مالية إلى التقاعد.
6 - إعادة النظر في إحياء أنشطة ناجحة مثل إبرام عقود لتكرير النفط الخام الكويتي في الخارج مع شركات عالمية أو وطنية.

تعليقات

التعليقات:

}
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking