آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

103199

إصابة مؤكدة

597

وفيات

94211

شفاء تام

رئيس «الفتوى والتشريع» لـ «القبس»: «لي الذراع» لأخذ الحقوق موضة قديمة
لي الذراع لأخذ الحقوق موضة قديمة، ونحن في دولة مؤسسات وليست دولة اشتراكية، ومن ير أنه مظلوم يذهب إلى القضاء.. هذا ما أكده رئيس «الفتوى والتشريع» المستشار صلاح المسعد رداً على سؤال القبس عما إذا كان الإضراب المعلن تنفيذه اليوم (الأحد) يعتبر قانونياً أم لا؟
وأضاف المستشار المسعد لـ القبس: الإضراب غير جائز قانوناً، فلا يجوز عمل إضراب يشل البلد، لأن الحقوق تؤخذ عن طريق المحاكم، والقانون كفل هذا الحق، أما الإضراب عن خدمة مرفق يعمل للمصلحة فهذا لا يجوز.
وتابع المستشار المسعد: الوظيفة جاءت كأجر مقابل عمل، ومن ير أنه ظُلم فليذهب إلى المحكمة ويوضح أنه تعرض للظلم من خلال رفع دعوى قضائية، ومن كان يعتقد ان له حقاً انتقص فليضرب، ولكن ليس إضراباً يشل البلد، وقد يكون هذا الإضراب من خلال رسالة تُقدم للمشرع، أو التوقيع على عريضة، أو توكيل محامٍ لرفع الدعوى.
وعما إذا كان من الممكن الإضراب لمدة ساعة أو ساعتين في يوم عمل، وهل يعتبر ذلك من الرسائل التي يحق للموظف إيصالها لرفع مظلوميته، أجاب المستشار المسعد قائلاً «شخصياً، لا أُؤيد الإضراب لو كانت مدته دقيقة واحدة طالما يعطل أداء مهام خدمة عامة».
واضاف المستشار المسعد قائلاً «لو أضرب عمال الوقود عن العمل لأنهم يرون أنهم مظلومون، فما ذنب الذي يريد تعبئة مركبته بالوقود؟».
واستطرد: المواضيع التي يحدث فيها جدل تفصل فيها المحكمة، أما «لي الذراع» فهذه تعتبر موضة قديمة وانتهت، ونحن دولة مؤسسات، ومسألة إجبار صاحب القرار على تنفيذ المطالب لا تكون إلا في الدولة الاشتراكية.
ودعا المستشار المسعد إلى الارتقاء في حديثنا، مضيفاً: إذا شعرنا ان هناك ظلماً وقع علينا فلنذهب إلى المحكمة، وإذا حصلنا على حكم قضائي باسم سمو أمير البلاد فستنفذه الحكومة مرغمة، أما إذا حكمت المحكمة بالرفض، فمن الواجب احترام حكم القضاء.

قضاء.. ومُشرِّع

أوضح المستشار المسعد أنه يومياً تصدر أحكام قضائية لمصلحة موظفين ضد الحكومة، وهذا الأمر ليس جديداً، مشيراً إلى وجود المشرعين، وهم نواب المجلس، ويطالبون بالحقوق.

الأحكام فوق الرأس

أكد المستشار المسعد أنه لا يجوز الإضراب عن العمل في مرفق عام يخدم المصلحة العامة، فإذا كنت تعتقد ان المسؤول انتقص من حقك فاذهب إلى المحكمة، أما انك تضرب وتجبر صاحب القرار ان يتبع قرارك، فهذا لا يحدث في دولة مؤسسات، ومن يحصل على حكم نضعه على رأسنا وننفذه.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking