الفلبين تهدد مجدداً.. بفرض حظر على إرسال العمالة إلى الكويت
محمد مراح - القبس الإلكتروني

عاد كابوس إيقاف إرسال العمالة الفلبينية إلى الكويت مجدداً، بعد أن هددت وزارة العمل الفلبينية بشكل واضح بأنها تفكر بشكل جدي في حظر إرسال العمالة مرة أخرى.
وعنونت وكالة الأنباء الفلبينية الرسمية خبراً لها بالقول: «وزارة العمل تفكر في فرض حظر على إرسال الخدم إلى الكويت».
وقالت الوكالة الرسمية إن: «وزارة العمل والتوظيف الفلبينية تبحث إعادة فرض حظر على نشر عمال الخدمة المنزلية في الكويت، بعد وفاة خادمة فلبينية هذا الأسبوع».

أحد الخيارات
وذكرت الوكالة «أن وزير العمل سيلفستر بيلو أجاب عندما سئل عما إذا كانت الحكومة ستعيد فرض حظر نشر على الكويت بعد وفاة خادمة فلبينية تدعى «كونستانتشيا لاغو دياج» تبلغ من العمر 47 عامًا، أجاب بالقول: «إنه أحد الخيارات»، مضيفاً بأنه« تلقى تقريراً بأن الخادمة تم نقلها إلى مستشفى الصباح هذا الأسبوع ولكن تم إعلان وفاتها لدى وصولها، وأن جسدها كان يحمل كدمات مختلفة وورم دموي، وكذلك علامات اعتداء جنسي»، على حد ما ذكرته وكالة الأنباء الفلبينية الرسمية.
بدورها نقلت الوكالة الرسمية عن مدير إدارة التوظيف في الخارج في الفلبين، برنارد أولاليا، قوله إن «مجلس إدارة هيئة GB قد يتضمن إصدار حظر النشر المحتمل في جدول أعمال اجتماعه العادي».
وأضافت الوكالة نقلا عن أولاليا: «أنه في الوقت الحالي، لا يوجد حظر نشر على إرسال العمالة إلى الكويت».

مطالب بالتحقيق
ونقلت الوكالة أيضا على بيلو إدانته لحادثة وفاة الخادمة حين قال: «إن المصير الرهيب للسيدة داياج يبعث على الحزن العميق وإدانة تامة»، مضيفاً وفق الوكالة الرسمية: «إنني أطلب من الحكومة الكويتية أن تكلف بالتحقيق في مقتل عاملة فلبينية أخرى على يد صاحب عملها في الكويت».
وأضافت الوكالة أن وزير العمل أصدر تعليمات إلى مكتب العمل في الخارج الفلبيني في الكويت لملاحقة الوكالات الأجنبية والمحلية التي كانت قد جلبت الخادمة إلى الكويت.
ونقلت الوكالة عن الوزير قوله: «بصرف النظر عن الانتهاك الواضح لاتفاق حماية العمال الفلبينيين الأجانب بين حكومتنا والكويت، يبدو أن هناك خرقًا لعقد العمل من قبل صاحب العمل الأجنبي».
جدير بالذكر أن العام الماضي، شهد توتراً بين الكويت والفلبين حين قامت الحكومة الفلبينية بفرض حظر على إرسال العمالة إلى الكويت، عقب العثور على جثة خادمة فلبينية في ثلاجة، وانتهى التوتر بتوقيع اتفاقية وقعت الحكومتان الفلبينية والكويتية مذكرة تفاهم.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات