محليات

الزيدان لـ«القبس الإلكتروني»: مجرور الغزالي وراء نفوق أسماك

خالد الحطاب –
أكد مدير إدارة التنوع الاحيائي في الهيئة العامه للبيئة د. عبدالله الزيدان، أن الهيئة تلقت بلاغاً حول وجود أسماك نافقه في بحر المنطقة الحرة، وعلى أثره باشرت الفرق المختصه معاينه الموقع، حيث تبين وجود عدد من الأسماك النافقه من نوع العوم، إضافه إلى ملاحظه تغير لون المياه إلى الرمادي الداكن.
وأضاف الزيدان في تصريح لـ «القبس الإلكتروني»، أن تغير المياه للون الداكن يشير إلى وجود تغير في الخواص الفيزيائيه والكيميائيه للمياه والتربه في المنطقة، بسبب زياده نسبه المغذيات، لافتا إلى أن صور الأقمار الصناعيه مدعمه بصور المسوحات الجويه للوضع البيئي في جون الكويت، والمساحات الميدانيه بينت وجود تغير آخر في خواص المنطقه المقابله للنفوق.

وبين أن الذي يساهم في التأثير على المنطقه وخواصها هو مجرور الغزالي، حيث أشارت الدراسات التي قامت بها الهيئه أن المجرور يعتبر عامل أساسي في ازدياد الضغوطات بالبيئة البحريه مما يساهم بظواهر نفوق بعض الأسماك الموجوده في المنطقه.

أشار إلى أنه توجد بالمناطق الساحليه أيضاً العديد من مخارج مياه الأمطار التي يتم استغلالها لصرف مياه الصحيه.
وتابع أن أكثر المناطق تأثرا بالعوامل الاقتصادية الاجتماعيه هي منطقه الشويخ امتدادا إلى الدوحه نظرا لقله طبيعه حركة المياة بالمنطقه وازدياد مخارج للأمطار التي تستغل بالربط الغير قانوني لصرف مياه الصرف الصحي، وضغوطات بشريه أخرى التي تؤثر سلبا بطريقة مباشره وغير مباشره على البيئه البحريه.
وأشار إلى أن ازدهار العوالق النباتيه ونفوق الأسماك يرتبط بالموسم وإرتفاع درجات الحراره وقله دوران تيارات المياه وازدياد المغذيات من الصرف الصحي بوجود الضغوطات الساحلية كافه تساهم وتؤثر على جوده البيئة في جون الكويت، مما يؤدي إلى تحفيز الظواهر التي تؤدي إلى نفوق الأسماك وازدياد ظواهر المد الأحمر.

الوسوم


قراء القبس يتصفحون الآن

الصندوق الأسود

مقالات ذات صلة

إغلاق