الدلال: لجنة المرأة تدرس مسارين لمواجهة العنف الأسري
حمد الخلف - 
قال النائب محمد الدلال إن لجنة المرأة والأسرة ستعقد اجتماعا اليوم لمواصلة بحث المواضيع الموجودة على جدول أعمالها، لاسيما تعديل قانون الرعاية السكنية، ومواصلة مناقشة قضايا العنف الأسري.
وصرح الدلال لـ القبس أنه بشأن العنف الأسري هناك مساران، الأول تشريعي من خلال بحث الاقتراحات بقوانين المقدمة بهذا الصدد، والثاني تفعيل القوانين القائمة، مؤكدا أن هناك ظاهرة من العنف الأسري اكدته وزارة الداخلية وجمعيات النفع العام خلال اجتماعات اللجنة.
وأضاف الدلال: هناك أيضا بعد العنف الأسري ضد المرأة، تفعيل قانون محكمة قانون الأسرة بشأن انشاء مراكز الايواء والقوانين الأخرى ذات الصلة، لافتا إلى أن اللجنة قطعت شوطا طويلا في هذا الموضوع، وستستكمل مناقشته اليوم حتى نصل إلى وضع مراكز إيواء تشرف عليها الدولة وتقدم كافة الخدمات الاجتماعية والنفسية والشرعية اللازمة.

قضايا المرأة
وبين الدلال أن هناك اهتماما كبيرا من المجلس بقضايا المرأة والأسرة، لذلك أفرد لها لجنة خاصة لبحث قضايا هذه الشريحة، وصار هناك تركيز في اللجنة على أمرين أساسيين، هما تأكيد حصول هذه الشريحة على المزايا التي كفلها الدستور، مثل السكن للمرأة بجميع حالاتها، سواء متزوجة أو مطلقة أو أرملة، إضافة إلى المرأة العزباء.
والثاني إضافة إلى التمكين القانوني لها، تشجيعها للقيام بأدوارها في المجتمع، وتمكينها من الحصول على حقوقها، مثل المناصب الإشرافية والقيادية وغيرها من الحقوق.
ولفت الدلال إلى أن المحور الثالث الذي تعمل عليه اللجنة هو الطفل الكويتي والعمل على حمايته ورعايته، وتفعيل جميع القوانين التي صدرت بهذا الشأن.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات