الورقية - المجلةثقافة وفنون

دراريـــــع بـــنات عشـــــتوا!

ياهلا ومسهلا ومرحبا بقراء الحبيبة القبس، ان شاء الله تكون هالهذره بين عويناتكم الحلوه وانتو ومن يعز عليكم بأحسن حال يارب، اليوم يا محفوظين السلامة بهذر معاكم عن شي كل سنة عن سنة هويته، للأسف، كل مالها تندثر وتختفي وتصير بخبر كان واخواتها وبنات عمها إن.

اليوم بهذر عن يمعات صارت سباق من اجل البقاء، وصارت علثه حق بعض البنات والشباب علشان يستعرضون شكو عندهم من خلاجين وشماطيط يقصون فيها على خلق الله، ومقر استراتيجي وايد مهم حق اعضاء وعضوات حزب رزني وتزوجني، من ربع نظرة ثم ابتسامة ثم خطبة، ثم هب السعد واللي ان شاء الله هب السعد اتطول معاهم، ما يصير تقلدم عقبها تبكس وترفس وبعدين تعال يا عمي شايلني.
اتوقع عرفتوا عن شنو بهذر معاكم اليوم؟ ايه نعم عن زحمة ولوية المعارض الرمضانية اللي نعيشه كل سنة بشكل وموديل اتعس عن السنة اللي قبلها.

بالصفاة بدينارين وبالمعرض بميتين!
الصراحة انا وايد استغرب من البعض لمن يقول احنا الكويتيين لازم نصير على قلب ولازم نتكاتف أكثر ونصير ايد وحده، الظاهر الأخ ولا الأخت اللي يقولون يا جماعة صيروا على قلب واحد ما يشوفون الهبة الجماعية اللي يهبها الكويتيين لمن واحد فينا يفتح مطعم ولا قهوة، ولا تصير مصممة ولا خبيرة ماكياج وغيرها، ففجأة الكل والجميع يصير مصمم وخبير تجميل واختصاصي تغذية وواعظ وصاحب رؤية ومثقف يعني الشراره تبدى بواحد ولا بوحدة فينا وعقب خمس ثواني الشعب عن بكرة ابيه يصير نفسهم.
انا، والعياذ بالله من كلمة انا، بكل صراحة اقولها وبدون أي مجاملة، طقني عقر بقر وياني بوفاق لمدة ثلاث ايام وانا مغير اشرب ماي واخذ نفس، وما بقى شي ما شربته علشان يروح، والسبة الدعوات اللي توصلني لحضور هالمعارض، وصدمتي من ان فلانه وفلنتانه صاروا مصممات وانا خابزتهم وعاينتهم عدل ما يعرفون يفرقون ما بين الإبره والدبوس.
المهم مالكم بالطويله، رحت لي جم معرض من هالمعارض الرمضانية منها اوجب اللي طرشولي دعوه، علشان اكحل عيني بتصاميمهم ومنها يمكن القى شي خارق اتكشخ فيه جدام الحموله باستقبال الشهر الفضيل، وياريتني مارحت، الصراحه شفت شي لا يشرح القلب ولا يسر الخاطر، اول شي زحمة على غير معنى ولويه، وناس فاهمين روحة المعارض وايد غلط، لأنهم وايد يايبين اليهده بالكشخة ومتقمصين شخصية اللي رايحين حفلة عرس، حتى مو ملجة ولا خطبة من كثر الـOver اللي اهم فيه من تلطخ الويه وتنفش الشعر والسمته والنفخه اللي اهم فيها، خنت حيلي حيلهم، يعني فعلا حالتهم حاله، هذا غير اللي عايشين الدور وانهم ريم عكرا زمانهم، لأنهم واقفين ويشرحون حق اللي يسألونهم عن الشماطيط اللي امعلقينها ولابسينها ان هذا «التسميم» يعني التصميم، بس اهمن من زود الرقه والحنان والدلع اللي اهم بينهارون منه يقولون الصاد سين، فوحده من ربع «هذا تسميمي» لابسه قفطان كريب وحاطه فيه عين اشكبرها وداخل العين فص ازرق جان اسألها: لو سمحتي جم هالقفطان؟ جان تقولي واهي امبحلقه عيونها فوق على اساس انها وايد مهمه بـ200 دينار.
انا على اولى خذيت دربي وقلت حق اللي معاي وينك يادرب المحبة؟ مشينا يا جماعة الخير خل نروح نلحق على صمونة القص مالة المائدة قبل لا تخلص وايد ابرك من هالخرابيط والبرابيط اللي قاعدين يقصون فيها هالـ«مسممات» على خلق الله.
شنو دراعه خامها متره بسوق الصفاة بدينارين لزقتوا عليه عين شريتوها من عبدالله راعي الكلف بدينار ونص، وعقب عطيتوها محمد الخياط يدرزها من الصوبين وقطيتوا عليه 7 دنانير هذا اذا كنتو كارمينه وفاجين الجيس حقه اتبيعونها بميتين، عسا ماشر؟ ترا ربي ما شفناه سبحانه بس عرفناه بالعقل، بس تدرون زين اتسوون لأن احنا شعب يحب الكشخة الغلط، يحب المظاهر والتفلسف والزمط، زين اتسوون هذي الصراحة شطارة منكم بس على فكره شطارتكم مو على الكل تمشي.
فهذيلة المسممات من ربع المتر بدينارين والدراعة بميتين، واللي بعد من موديل يبوقون موديلات غيرهم ويحطونهم باسمهم من غير خوف لا من الله ولا رسوله، يدرون ان في ناس عندهم عيب وحرام انهم يروحون سوق الاقمشة، ولا يقولون ان احنا شرينا خام متره ابـ3 دنانير ولا 5 دنانير وخيطنا دراعه ارمضان لأن يعتبرون هالشي من المناكر والمحرمات علشان جذي تلقى هذي المصممة وربعها يذبلون جبودنا بمعارضهم المليقة وموديلاتهم الاملق واسعارهم اللي لا تعليق عليها، خاصة عاد اذا فجت الجيس اشوي وسوت لها دعاية عند وحده من دلالات السوشيال ميديا، عاد هذي تكون اوصلت القمة لأنه وايد امقرد للأسف راح يستذبحون انهم يشترون هالدراعه اللي البستها هالدلالة، قصدي الفاشيليستا، واللي صورت فيها وقالت الجملة المعهوده والمكرره والمليقه «واي التصميم خيال، استايل حق الغبقات الخامة مو طبيعية نار»، وبعدين انتو عارفين السيناريو الحزين اللي يصير.

موديل المودراعه!
من الأشياء اللي طيرت بوهتي وانا افتر بالمعارض الرمضانية على قولتهم، ورصدي لحسابات بعض المصممات الفلتة، اسم الله عليهم، غزو التزلط والتفصخ اللي شفته بتصاميم بعض مصممات العازه من كثر الموديلات اللي مالها لا راس ولا كرياس اللي هابين فيها، فثلاث ارباع الدراريع اللي شفتها ما فيها اجموم او مثل ما يسمونهم بنات عشتوا Sleevless اوoff sholders. والصراحه ما دري شنهو الحكمه ولا المقصد من هالموديلات الباسجة حق الشهر الفضيل؟
يعني انا ما ادري متى صارت الدراعه حفر؟ وما ادري متى صارت الدراعه نص البطن فيها طالع؟ سواء دراريع اليهال ولا الكبار؟ وهمن مادري متى صارت الدراعه مليون تريليون طبقه فوق بعض ما بقى زري يرهش مو فيها ولا اسمجه بالأكواريوم ما شالوها وعلقوها فيها ولا عين امبحلقه ما اتخوزر فيها؟
الصراحه شي يضيق الخلق لأنه الحابل اختلط بالنابل، بهالمعارض اللي للأسف عندها من يروح لها ويشتري منهم ويسوق لهم، لأن احنا دايما وابدا وسرمدا ننهار على شي اسمه مع الخيل يا شقرا، علشان جذي حزب المسممات كل مالهم بتكاثر مستمر وبنجاح منقطع النظير.
طبعا هذا مو معناته ان ماعندنا مصممات سنعين، لا حشا والحشا عن الف يمين، اكو مصممات ينحطون على الجرح يبرى، من عمر الدنيا شغلهم فارض نفسه وسمعتهم سابقتهم واسعارهم اصلا شويه على شغلهم اللي اينن، وعمرنا ما سمعنا لهم حس ولا تكلموا عن شغلهم ولا لعلعوا وقالوا تعالوا حقنا واشتروا منا، لأن واثق الخطى يمشي ملكا، فأتمنى من «مسممات» العازه ياخذون دورات عند المصممات السنعات علشان ارمضان الياي، اذا الله عطانه عمر وياكم، ما يتحفونه بهالشماطيط اللي تدبل وتسحن الجبد.

روابي البناي

@rawabialqabas

 

الوسوم


قراء القبس يتصفحون الآن

الصندوق الأسود

مقالات ذات صلة

إغلاق