6000 كويتي يدرسون في بريطانيا
عبدالله السلطان -

قال السفير البريطاني في البلاد مايكل دافنبورت ان كلية الكويت للعلوم والتكنولوجيا تتمتع بعلاقات قوية مع الجامعات البريطانية، مؤكدا أن بريطانيا تدعم العلاقات التربوية مع الكويت.
واوضح دافنبورت خلال انطلاق أسبوع الشباب أن عدد الكويتيين الدارسين في الجامعات البريطانية 6000 طالبا وطالبة ونحن سعداء باستقبال المزيد.
واشار الى ان بريطانيا لديها تعاون جيد في مجال الدفاع مع الكويت ومستمرون في محادثاتنا حول توسيع التعاون وسيشهد هذا العام تدريبات مشتركة بين بريطانيا.

مجتمع شبابي
من جانبه قال الامين العام للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية د. خالد مهدي ان البلاد تعيش في مجتمع شبابي وتشير الاحصائيات الى ان اكثر من %65 من افراد المجتمع من الشباب وفي كل مرة يكون الشباب الكويتي تحت الاختبار يثبت للجميع انه قادر على التميز والابداع.
واضاف مهدي ان الخطط التنموية انطلقت في البلاد من قاعدة أساسية هي أن الاستثمار في البشر، خاصة الشباب ضرورة تمليها مسؤولية تحقيق أهداف التنمية المستدامة، حيث تتمثل ثروة الكويت في شبابها الذين يشكلون طاقات كامنة لم يستكمل اكتشافها بعد، وأثبتوا عبر المسيرة الوطنية قدرتهم على تحمل المسؤولية الوطنية، فكانوا النموذج المشرف داخل البلاد وخارجها في مختلف المجالات.
تطوير وبناء
من جانبها قالت عضوة المجلس الاعلى للتخطيط اشواق المضف أنه لا يخفى على احد ان %65 من المواطنين تحت سن الـ29 سنة وهذه طاقة يجب ان نستثمرها، وكلي فخر ان شباب الجامعة هم اصحاب المبادرة وهم قادة المستقبل وقادرون على التطوير والبناء.
بدورها ذكرت مديرة مشروع كفو التابع للديوان الاميري د. فاطمة الموسوي ان مشروع كفو عبارة عن منصة الكترونية تسهل عملية البحث والتواصل والتعاون بين الكفاءات في الكويت، واحد توصيات المشروع الوطني للشباب «الكويت تسمع» ويبلغ عدد المسجلين في المشروع اكثر من 2000 شخص.
من ناحيته اكد رئيس كلية الكويت للعلوم والتكنولوجيا د. خالد البقاعين ان الاحتفال بأسبوع الشباب الذي اطلقه طلبة الكلية لعدة اسباب، منها التركيز على تمكين الشباب واعطائهم الفرصة لعرض مشاريعهم وافكارهم.
وأضاف ان الكلية تركز على الاستدامة واعادة التدوير وتوعية الشباب، موضحا ان الكلية تتمتع بشراكة استراتيجية مع برنامج كفو من الديوان الاميري، وركزت على انشاء برامج تخدم سوق العمل وتوفر له العمالة القيادية و المهنية، ولدينا الآن نحو 800 طالب وطالبة، والنسبة الأكبر فيها للطالبات.

أهداف تمكين الشباب

قال د. خالد مهدي إن من اهداف وسياسات رعاية تمكين الشباب في الخطة الانمائية، رفع مستوى الإبداع والابتكار الشبابي وحمايتهم من مخاطر المخدرات والمسكرات والمنشطات، وتطوير دور الرياضة في المجتمع ورعاية المواهب والمهارات الإبداعية في كل المجالات العلمية والثقافية والرياضية.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات