الأولى - محلياتالورقية - المحلياتمحليات

الطلبات انخفضت إلى 92177 حتى مارس

أعلن المتحدث الرسمي باسم «السكنية» م.إبراهيم الناشي انخفاض عدد الطلبات الإسكانية القائمة إلى 92177 طلباً حتى نهاية مارس الماضي، مشيراً إلى أن طلبات التخصيص على مشروع جنوب مدينة صباح الأحمد أغلقت على 13957 طلباً.
وأكد الناشي خلال المؤتمر الصحافي الشهري أمس، استمرار قرعات التوزيع على المشروع لحين الانتهاء من توزيع 12 ألف قسيمة خلال توزيعات السنة القائمة، موضحاً أن عدد المواطنين المتقدمين لفتح طلب إسكاني خلال الشهر الماضي بلغ 671 متقدماً، وبلغ عدد المعاملات المنجزة من إدارة خدمة المواطن في المؤسسة وصل إلى 23659 معاملة خلال مارس.
وذكر أن مشروع مدينة المطلاع في عقدها الأول المعني بأعمال الطرق الرئيسية وشبكات خدمات البنية تحت تنفيذ التحالف الإيطالي – التركي، شهد استمراراً في ارتفاع نسب الإنجاز الى %61.78 مقارنة بالنسبة التعاقدية %51.80، وأن نسبة الانجاز الفعلية للمتعهد لتنفيذ العقد الثاني بالمدينة للبنى التحتية لـ18519 قسيمة في 8 ضواحٍ، ارتفعت الى %31.53 مقابل %67.63.

مراحل منجزة
وعن الضاحيتين N1 وN4، لفت الناشي إلى أن المقاول المعني بتنفيذ البنى التحتية لـ4999 قسيمة فيها بلغت نسبة إنجازه الفعلية %26.15 مقابل %27.78 تمثل النسبة التعاقدية المطلوبة، بينما شهدت نسب الإنجاز في الضاحتين N2 وN3 لتنفيذ البنى التحتية لـ4770 قسيمة إنجاز فعلي %26.51، مقابل %28.39 نسبة تعاقدية، ومن المتوقع إنجاز الضواحي الأربع تعاقدياً في مارس من العام المقبل بعد البدء بتنفيذهم في مارس 2018.
ولفت إلى عمل «السكنية» على حصر المراحل المنجزة، وهل بالإمكان تسليمها متوقعاً أن يتم نهاية الشهر الحالي أو خلال مايو الإعلان عن المراحل التي سيتم تسليمها، مشدداً على أن كل ما يهم «السكنية» هو مصلحة المشروع والأولوية لإنجازه.

إزالة معوقات
وفي شأن مشروع جنوب سعد العبدالله، ذكر الناشي أنه تجري متابعة إزالة المعوقات سواء الإطارات أو مزارع الدواجن أو مصنع الصناعات التحويلية، وأن بعضها أُزيلت ونتابع حالياً أداء بقية الجهات لإزالة المعوقات الباقية، وأن تلك الجهات تبذل جهوداً كبيرة، مشيراً إلى أن المشروع قائم ولم يصدر أي شيء يتعلق بإلغائه.
ولفت إلى أن زيارة الوفد الكوري المرتقبة تتعلق بترتيبات الفرع المحلي لمؤسسة الأراضي الكورية في الكويت، لمتابعة الجوانب القانونية أو الفنية للمشروع.
وختم الناشي ببيان أهمية اتحاد الملاك بالنسبة لأصحاب الوحدات السكنية في السكن العمودي ومحاولة العمل على تلافي الأخطاء والاختلافات محل النقاش حالياً، مؤكداً أن «السكنية» تمد يدها إلى جهات الدولة المختلفة لتشريع قانون لاتحاد الملاك.

موقف العقد الثاني

رداً على سؤال بشأن موقف عقد المطلاع الثاني في ظل استمرار التأخير بنسب الإنجاز، أوضح الناشي أنه جرى تقسيمه إلى مرحلتين، الأولى تخص 12177 قسيمة يفترض تسليمها في أبريل الجاري، والبقية تسلم نهاية العقد، مشيراً إلى أن الجميع كانوا ولا يزالون يراقبون نسب الإنجاز، ونعمل حالياً على تسخير كل الإمكانات والجهود لحل المعوقات التي تواجه المقاول للوفاء بالتاريخ التعاقدي.

الوسوم


قراء القبس يتصفحون الآن

السودوكو

مقالات ذات صلة

إغلاق