اقتصادالأولى - اقتصاد

هكذا نجح Mrsool.. في اكتساح «سوق التوصيل» بالسعودية

• عدد مستخدمي التطبيق وصل إلى 4 ملايين.. وقيمة المعاملات بلغت مليار ريال

محمد مراح – القبس الإلكتروني |

يتجه تطبيق Mrsool بخطى ثابة ليكون تطبيق التوصيل السعودي أكثر شعبية في المملكة، متفوقاً بذلك على تطبيقات عريقة في مجال التكنولوجيا على غرار التطبيقات التابعة لشركتي Uber Technologies Inc. و Facebook Inc العريقتين، وذلك بسبب اتباعه استراتيجية ناجحة ترتكز على توفير ما يرغب فيه العملاء، من متطلبات وأسعار توصيل أيضاً.
هذا التطبيق الحديث نسبياً والذي أنشى في عام 2015، يمكن المستخدم من إتمام طلبه بالكتابة، ومن ثم يمكنه التفاوض على السعر مثلما يحدث في السوق التقليدية، وبمجرد اختيار المستخدم لمنتج ما من متجر أو مطعم، يقدم السعاة أسعارًا تنافسية للحصول على المهمة، ويعرضون سعر توصيل ضمن نطاق معين، والذي يمكن للمستخدم رفضه إذا وجد أن الأسعار مرتفعة، أو قبوله وإتمام العملية.

سمات السوق
ويقول عبد الرحمن طربزوني، وفق وكالة bloomberg وهو الذي يشغل منصب الرئيس التنفيذي لشركة STV، وهي صندوق رأسمال استثماري قيمته 500 مليون دولار ترعاه شركة الاتصالات السعودية، وشارك مؤخرًا في جولة التمويل الأولى لتطبيق Mrsool: «يحب الناس إتمام أعمالهم التجارية بالتحاور مع الآخرين».

وتشير وكالة bloomberg إلى أن التطبيق استغل تطبيق سمات السوق السعودية الخاصة في وقت كان يمر فيه اقتصاد المملكة بتحول كبير، حيث أن القطاع الخاص يكافح من أجل التكيف مع الجهود الشاملة التي يبذلها وليُّ العهد الأمير محمد بن سلمان لتخفيف اعتماد المملكة على النفط، وتنوه الوكالة إلى التجارة الإلكترونية انتشرت بين السعوديين الذين يستخدمون الهواتف الذكية بشكل كبير مع تغير عادات الشراء وتطلع المستهلكين بشكل متزايد إلى إبرام الصفقات عبر الإنترنت.

لمسة مختلفة
وتشير الوكالة الأمريكية إلى أن اللمسة الخاصة بتطبيق Mrsool وهي التي مكنته من استغلال النمو السريع في عالم تجارة التجزئة الإلكترونية، حيث وصل عدد مستخدميه المسجلين إلى 4 ملايين، وعدد السعاة والناقلين إلى 150 ألفًا، وقيمة المعاملات في العام الماضي وحده وصلت إلى مليار ريال أي ما يعادل 270 مليون دولار.

وقد أنهى مؤخرا مؤسسا تطبيق Mrsool وهما أيمن السند ونايف السمري، حملة تمويل قيمتها ملايين الدولارات، وحصلا على أموال من شركة STV و رائد فنتشرز المحلية، والمستثمر السعودي مازن الجبير، وقد رفض السند التصريح لوكالة bloomberg الأمريكية عن حجم رأس المال الذي تم جمعه.

خدمات كبيرة
ويقول السند في مقابلة في مكتب الشركة بالعاصمة السعودية الرياض: «نريد من العملاء أن يروا عمال التوصيل كإخوة يأتون لإنقاذهم«، مضيفاً: «أن التطبيق تستخدمه حتى الأمهات من أجل الحصول على حليب أطفالهن».
ويوضح السند أن: «أكثر من نصف الطلبات عبارة عن مواد غذائية، ولكن هناك أيضا طلبات تتنوع بين توصيل البقالة والأدوية والهدايا مثل الزهور أو الشوكولاته»، مضيفاً: «يستطيع العملاء الاختيار بين أي متجر في مدينتهم، حتى أن أحد العملاء استخدم التطبيق لطلب البنزين بعد نفاد الوقود من سيارته على الطريق السريع».

ويقول السند: «إن التوسع الدولي هو الخطوة التالية، حيث تخطط الشركة لاستخدام الأموال التي تم جمعها في جولة التمويل لتنمو إقليميا بدءا من البحرين»، مضيفاً: «الهدف هو تغطية جميع دول مجلس التعاون الخليجي، تليها أسواق أخرى في الشرق الأوسط، وسيكون الهدف الأكبر هو التوسع لمصر لأنها معتادة جدًا على خدمات توصيل الطلبات».
ويؤكد موقع «سبق» السعودي أن تطبيق Mrsool نجح في توفير 80 ألف فرصة عمل إضافية للشباب السعودي، وقد أصبح التطبيق بالفعل أكبر شركة توصيل في المملكة.
ويقول نايف السمري في هذا الصدد: «ولدت الفكرة من احتياج ومشكلة أحسست بها ولامستني وفكرت لو أنه كان هناك حل يساعد الكثيرين في تأمين طلباتهم وإيصالها»، مضيفاً: «عرضتُ الفكرة على أيمن ووافق عليها وبدأنا بالعمل فكانت الإنطلاقة، وإذا أردت تغييرًا في العالم أنشئ شركتك الخاصة فوهذه أفضل طريقة للنجاح».

الوسوم


قراء القبس يتصفحون الآن

الصندوق الأسود

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock