الورقية - البرلمانمجلس الأمة

«التكميلية» الثالثة عشرة تنطلق السبت

محمد السندان –

تقام الانتخابات التكميلية الثالثة عشرة على مدى تاريخ الحياة النيابية غداً السبت 16 مارس الجاري، وهي أول انتخابات تجرى لفقد أعضاء أحد شروط الانتخاب إثر صدور حكم قضائي نهائي في جناية على أساسه تم إعلان خلو مقعدَي النائبين وليد الطبطبائي وجمعان الحربش بخلاف جميع الحالات الاثنتي عشر السابقة التي كانت بسبب الاستقالة أو الوفاة أو الطعن الانتخابي.

● أول «تكميلية» في 13 ديسمبر 1964 في مجلس 1963 (الفصل التشريعي الأول) بسبب قبول الاستقالة التي تقدم بها النائب سليمان الحداد ليفوز على إثرها النائب علي العمر.
● «التكميلية» الثانية في 9 فبراير 1966 في ذات مجلس 1963 إثر قبول استقالة 8 نواب احتجوا على اقرار المجلس لقوانين اعتبروها مقيدة للحريات هم جاسم القطامي، احمد الخطيب، سامي المنيس، عبدالرزاق الخالد، سليمان المطوع، راشد التوحيد اضافة الى يعقوب الحميضي وعلي العمر ليعلن المجلس خلو مقاعدهم ويفوز الاعضاء غنام الجمهور، عبدالعزيز المساعيد، محمد الوزان، ناصر العقيلي، سليمان الذويخ، راشد الهاجري، نايف الخليفي وأحمد العبدالجليل بدلا عنهم.
● «التكميلية» الثالثة في مجلس 1963 بعد اعلان خلو مقعد العضو مضحي المعصب لاستقالته، ليفوز بعضوية المجلس النائب السابق خالد المعصب.
● «التكميلية» الرابعة في مجلس 1967 (الفصل التشريعي الثاني) جاءت على خلفية استقالة مسببة لـ7 نواب لعدم حضورهم الجلسات تعبيراً عن رفضهم تزوير النتائج بهدف اقصاء المعارضة عقب اعلان نتائج الانتخابات العامة ليقرر المجلس إخلاء مقاعدهم وانتخاب اعضاء اخرين مكملين.
● «التكميلية» الخامسة التي شهدها مجلس 1971 (الفصل التشريعي الثالث) بتاريخ 15 فبراير 1972 إثر وفاة النائب علي الأذينة فاز فيها العضو فالح الصويلح.
● «التكميلية» السادسة في مجلس 1981 (الفصل التشريعي الخامس) أجريت في 10 أبريل 1982 لوفاة ناصر العصيمي ليفوز فيها حمود الجبري.
● في مجلس 1992 (الفصل التشريعي السابع) شهد أول سابقة من نوعها، حيث اعيدت الانتخابات في الدائرتين 14 و16 بسبب تقديم طعنين انتخابيين، الأول من العضو السابق عبدالسلام العصيمي والآخر من العضو السابق مسلم البراك ليفوز فيها النائبان حمود الجبري ومبارك الخرينج.
● «التكميلية» الثامنة مجلس 1996 (الفصل التشريعي الثامن) في 19 فبراير 1997 إثر تقدم النائب سعدون حماد بطعن انتخابي بنتائج الدائرة الـ21 ليفوز النائبان السابقان وليد الجري وخالد العدوة.
● «التكميلية» التاسعة مجلس 1999 (الفصل التشريعي التاسع) عقدت بتاريخ 24 يناير 2000 بسبب طعن انتخابي مقدم من النائب السابق خالد العدوة على مقعد النائب سعدون حماد ليفوز خالد العدوة بدلاً من الأخير.
● «التكميلية» العاشرة عُقدت بتاريخ 7 ديسمبر 2000 ايضا بمجلس 1999 إثر وفاة النائب السابق سامي المنيس ليفوز فيه جمال العمر.
● «التكميلية» الحادية عشرة أجريت بتاريخ 27 يونيو 2014 بسبب استقالة 5 أعضاء هم رياض العدساني وحسين قويعان وعبدالكريم الكندري وعلى الراشد، اضافة الى صفاء الهاشم من مجلس 2013 (الفصل التشريعي الرابع عشر) اعتراضاً على شطب استجواب مقدم لرئيس مجلس الوزراء ليفوز أحمد القضيبي وأحمد لاري وعبدالله معيوف وفارس العتيبي ومحمد البراك الرشيدي.

● «التكميلية» الثانية عشرة -الأخيرة- عُقدت في المجلس السابق بتاريخ 20 فبراير 2016 إثر وفاة النائب نبيل الفضل ليفوز بمقعده النائب علي الخميس.

الاستقالات الأكبر

في مجلس 1963، استقال 8 نواب، هم أحمد الخطيب، جاسم القطامي، راشد التوحيد، سامي المنيس، سليمان المطوع، عبدالرزاق الخالد، علي العمر، إضافة إلى يعقوب الحميضي، وانتخب بدلاً منهم، غنام الجمهور، عبدالعزيز المساعيد، محمد الوزان، ناصر العقيلي، سليمان الذويخ، راشد الهاجري، نايف الخليفي وأحمد العبدالجليل.
أما في مجلس 1967، فقد استقال 7 نواب احتجاجاً على تزوير الانتخابات، وهم محمد عبدالمحسن الخرافي، عبدالعزيز الصقر، محمد العدساني، خالد الفهيد، راشد الفرحان، عبدالرزاق الزيد، إضافة إلى علي العمر. وفاز بمقاعدهم إبراهيم الميلم، غانم العميري، أحمد عبدالجليل، أحمد الخليفي، خالد الطاحوس، خلف العتيبي، إضافة إلى راشد إسماعيل.

 

الوسوم


قراء القبس يتصفحون الآن

الصندوق الأسود

مقالات ذات صلة

  • إعلان كوالتي نت
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock