الأولى - ثقافة وفنونالورقية - المجلةثقافة وفنون

التركيت: أمنيتي أن تتصدر «عروس الكويت» صالة المغادرين

سلمى المناسترلي-
يتذكر الأستاذ بقسم التربية الفنية في كلية التربية بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب، د. يوسف التركيت وهو طفل صغير أنه كان يلهو ويلعب مع أقرانه بالرمال والطين، فكان يشكلها على هيئة حيوان أو طير أو مبنى وغيرها، فأحب الفنون من رسم وتصوير، إضافة إلى شغفه بالسيراميك والموزاييك حيث كان يصنع منهما الأواني. وفي المرحلة الابتدائية تبناه مدرس التربية الفنية الفلسطيني فشاركه عمل مجسمات لجنود صهاينة كانوا يصوبون عليها، في حين كان زملاؤهم يحطمونها باعتبارها تماثيل محرمة. وفي المرحلتين المتوسطة والثانوية عمل مع معلميه لوحات تراثية زيتية وجداريات عن السفن الكويتية القديمة، ومعركة الجهراء، ومجسم عن التراث من ثلاثة أجزاء وضعت في مداخل المدارس.
وكيف انتقلت بعد ذلك لمرحلة الدكتوراه؟
– حققت أمنيتي لأصقل موهبتي وهوايتي، فذهبت إلى مصر للدراسة في كلية الفنون الجميلة والحصول على البكالوريوس. ولم أكتف بذلك فتابعت الدراسات العليا في الفنون وحصلت على درجة الماجستير من جامعة لينوي بانكلترا، وبعدها حصلت على الدكتوراه من جامعة نورث أمبريا بالولايات المتحدة الأميركية، وكان موضوع الرسالة «جداريات – التصوير الجداري في الكويت».
ما أهم جدارية قمت بتصميمها وتعتز بها؟
– اثنتان: الأولى جدارية «الفن والتاريخ» ومساحتها نحو 22م ×10م، وهي موضوعة في مدخل كلية التربية الأساسية. والأخرى التي أتمنى أن تجد الاهتمام من المسؤولين هي «عروس الكويت»، ولها المساحة السابقة نفسها تقريبا، ولدي أمل كبير أن توضع في صالة المغادرين بمطار الكويت الجديد.
وهل هناك ما يعيق ذلك؟
– قد يكون الروتين الحكومي أو الكلفة العالية، كما يجب الاطلاع على المساحة التي ستشغلها وأين توضع في مكان داخلي او خارجي، حيث التعرض لعوامل المناخ المتقلب وضرورة الاحتياط لذلك.
قد تواجه كل هواية بعض المعوقات، فاذكر لنا ما واجهته منها؟
– التكلفة العالية في شراء الخامات، فجميعها على حسابي الخاص من خشب وخيوط ومواد لاصقة ورخام وموزاييك وسيراميك وغيرها، كما أن بعضها قليل جدا وغير متوافر في الكويت فتضطر لإحضاره من الخارج على نفقتك، فمثلا 50 حبة سيراميك سعرها نحو 3 دنانير قد يتكسر بعضها أثناء العمل الى جانب الفاقد منها، فلوحة صغيرة 40 سم × 40 سم تتكلف من 40 إلى 60 دينارا كويتيا، فما بالك بجدارية كبيرة!

فن الخيوط
تقوم أيضا بعمل لوحات من الخيوط؟
– نعم، فهي فن جيد ولكن ممارستها قليلة والإقبال عليها ضعيف، فأقوم باستخدام الخيوط وأثبتها بالمسامير على لوحات خشبية لتشكيل أسماء أو آيات قرآنية، ويمكن عمل جداريات من الخشب أو الحديد أو الألمونيوم. وأركز حاليا في عمل آيات قرآنية وأحاديث شريفة بالخط العربي من السيراميك.

فهد التركيت
الوسوم


قراء القبس يتصفحون الآن

الصندوق الأسود

مقالات ذات صلة

  • إعلان ايكيا – تنزيلات البازار
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock