أحفاد جاسم الخرافي أقاموا غبقتهم الرمضانية
إيليا القيصر |

أقام أحفاد المرحوم جاسم محمد الخرافي غبقة رمضانية، مساء أول من أمس، في ديوان البدع لاستقبال المهنئين بالشهر الفضيل.
وقال ناصر لؤي الخرافي إن المجتمع الكويتي اعتاد إحياء هذه العادة الاجتماعية الجيدة التي تتوارثها الأجيال، مشدداً على حرص أحفاد الخرافي على إحياء هذه العادة سنوياً، جرياً على نهج الآباء والأجداد.
وبيّن أن هذه المناسبة فرصة جيدة للقاء الأصدقاء والأقارب والجيران في أجواء رمضانية تسودها المحبة والتواد، لا سيما أن أغلبهم يسافر كثيراً بسبب الدراسة وغيرها.
من جانبه، قال فهد أنور الخرافي إننا توارثنا هذه العادة من الوالد والأعمام وقبلهم الجد، لتبادل التهاني والتبريكات، مشيراً إلى أن هذه المناسبة فرصة للقاء الأصدقاء قبل الافتراق بسبب الذهاب إلى الجامعة.
بدوره، قال جاسم لؤي الخرافي إن الأجواء الرمضانية فرصة لتقوية أواصر المحبة، مؤكداً أن شهر الصيام فرصة لتعزيز التراحم والمحبة والتواصل والقيم الوطنية والإنسانية التي جُبل عليها أهل الكويت.
وفي النهاية، قدّم أحفاد الخرافي التهاني والتبريكات إلى سمو أمير البلاد وسمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد وسمو رئيس الوزراء الشيخ جابر المبارك والأسرة الحاكمة والشعب الكويتي بحلول شهر رمضان المبارك.
وأعربوا عن شكرهم للحضور، متمنين من الله تعالى دوام هذه العادة والغبقات في المجتمع الكويتي واستمرارها بين أبناء الكويت من الأجيال المقبلة.

 



 

2


 

 

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات