وفاة 8 وإصابة 17 كويتياً بانقلاب حافلة في العراق
عبد الرزاق المحسن ووسيم حمزة|

عاشت البلاد أمس أجواء حزن بسبب سقوط نحو 25 مواطنا ومواطنة بين قتيل وجريح في حادث انقلاب حافة داخل الأراضي العراقية بالقرب من مدينة الناصرية، كانوا في طريقهم إلى كربلاء للمشاركة في «زيارة الأربعين».
ووسط تضارب الارقام عن عدد الضحايا، أكد السفير الكويتي لدى العراق سالم الزمانان وفاة 5 كويتيين وإصابة 13 آخرين حتى عصر أمس، قبل ان تعلن الجهات العراقية ارتفاع عدد الضحايا الى 8 والمصابين الى 17.
وقال لـ القبس إن السفارة وفور علمها بوقوع الحادث وبناء على تعليمات النائب الأول لرئيس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد ونائب وزير الخارجية خالد الجارالله، تواصلت على الفور مع المسؤولين في المحافظة، وأرسلت مسؤول الشؤون القنصلية إلى موقع الحادث، كما تم إبلاغ القنصلية العامة في البصرة.
وشدد على أن السفارة تتابع عن كثب وضع الجرحى بالتنسيق مع السلطات العراقية المختصة، حيث ستتم معالجة المصابين بجروح طفيفة في الموقع، بينما سيتم نقل الذين تعرضوا لإصابات خطيرة إلى الكويت لتتم معالجتهم، مبينا أن موضوع نقل الجثامين سيتم بالتنسيق مع ذويهم.

استنفارٌ محلي
محليا، رفعت وزارة الصحة درجة الاستعداد لاستقبال المصابين، إذ وجه وزير الصحة د.جمال الحربي برفع درجة الاستعداد في مستشفيات الجهراء والصباح وإداره الطوارئ الطبية.
وكشف الحربي في تصريح أمس انه على اتصال مع وزارة الخارجية، بهدف الحصول على معلومات دقيقة عن الحادث والمصابين، لضمان تحديد اهداف وآلية خطط النقل الطبي اللازم بعد استكمال الاجراءات الرسمية المتبعة في مثل هذه الاحوال.

وقائع الانقلاب

وفق المعلومات فإن أحد اطارت الحافلة انفجر اثناء توجهها الى كربلاء، وذلك قرب ناحية البطحاء غرب مدينة الناصرية، مما ادى الى انقلابها، حيث جرى نقل المصابين الى مستشفيات الحسين التعليمي وسوق الشيوخ في الناصرية، ونقل جثث المتوفين الى الطب الشرعي.

الأمير يعزِّي

بعث سمو أمير البلاد برقيات تعازٍ إلى أسر ضحايا انقلاب الحافلة التي كانت تقل عدداً من الزوار الكويتيين إلى مدينة كربلاء في العراق، عبر فيها سموه عن خالص تعازيه وصادق مواساته بهذا الحادث الأليم.
وسأل سموه المولى تعالى أن يتغمدهم بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته ويلهم ذويهم جميل الصبر وحسن العزاء، وأن يمن على المصابين بسرعة الشفاء والعافية.
وبعث سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم وسمو رئيس الوزراء الشيخ جابر المبارك برقيات تعازٍ مماثلة. (كونا)

تفاعل شعبي

شهدت مواقع التواصل الاجتماعي تفاعلاً كبيراً مع الحادث ونشرت صوراً للضحايا أرفقتها بعبارات المواساة لأهاليهم.
وتداولت المواقع اسماء بعض المصابين وهم:
‏- احمد بدر - عبدالنبي البلوشي - الاء البلوشي
- د.حسين البلوشي - يوسف الحيدر ‏- محمد جعفر
‏- د.سارة ابراهيم ‏- سعاد النجادة ‏- حسين مشياع

استعداد طبي

فهاد الفحيمان|

استنفرت ادارة مستشفى الجهراء كامل طواقمها الطبية والفنية والادارية لاستقبال مصابي الحافلة بالعراق.
وشملت الاستعدادات تجهيز 3 غرف ملاحظة بواقع 50 سريراً، وغرفتين للعمليات العاجلة والدقيقة وغرفة إنعاش مجهزة بكل المستلزمات. كما قامت ادارة المستشفى باستدعاء جميع الطواقم الطبية من اطباء واعضاء الهيئة التمريضية والفنية والادارية تنفيذاً لتعليمات وزير الصحة د. جمال الحربي لاستقبال مصابي الحادث الأليم.

 

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات