آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

54058

إصابة مؤكدة

386

وفيات

43961

شفاء تام

الأحمد: إحالة المتسبِّب في التسرب النفطي إلى النيابة
حوراء الوائلي |

كشف مدير الهيئة العامة للبيئة الشيخ عبدالله الأحمد عن توجه الهيئة لإحالة المتسبب في التسرب النفطي الأخير الى النيابة العامة خلال ايام، مؤكداً التوصل الى الجهة المسؤولة عن التلوث، وسيتم الإفصاح عنها في تقرير رسمي للهيئة خلال الاسبوع الجاري.
وأكد الأحمد، على هامش ورشة عمل «اليوم العالمي للحد من الكوارث» الذي يصادف يوم 13 أكتوبر من كل عام، ان هيئة البيئة رصدت في تقريرها كمية التلوث الناتج عن التسرب، فضلاً عن احتساب التدهور البيئي لهذه الحادثة، مشدداً على محاسبة المتسببين بالتلوث عبر الوسائل القانونية.

ربط الكتروني
وأعلن الاحمد، في كلمته في افتتاح فعالية أقامتها الهيئة بالتعاون مع «الهلال الأحمر»، عن تطلع الهيئة إلى وضع خطط الطوارئ والإنذار المبكر والربط الإلكتروني للشبكات المعلوماتية، وإدراجها ضمن المشاريع الإستراتيجية والتنموية للدولة، مع الارتقاء بقدرات جميع الكوادر ذات الصلة، وإعادة تقويم وتحديث دراسات الحد من المخاطر ووضع الحلول المناسبة.
واشار الى التأثيرات السلبية لظاهرة تغير المناخ، التي تسبب كوارث جديدة كنقص الغذاء والماء والموارد الطبيعية الأخرى، فضلاً عن التحديات المناخية التي تتسبب في ارتفاع درجة الحرارة والمؤدية الى مخاطر بيئية وصحية كنضوب طبقة الأوزون، وفقدان التنوع الأحيائي وانتشار الأمراض المعدية، الامر الذي يستوجب توحيداً للجهود والتنسيق لوقاية العالم من هذه المخاطر.

معاهدات عالمية
من جهته، قال نائب رئيس «الهلال الأحمر» أنور الحساوي ان موضوع الحد من مخاطر الكوارث يحظى باهتمام متزايد على المستوى العالمي، بهدف بناء قدرات الأمم والمجتمعات على مواجهة هذه المخاطر، ودمجه ضمن سياسات التنمية المستدامة، حيث تبنى المجتمع الدولي في هذا الصدد العديد من الاتفاقيات الدولية، أحدثها إطار سنداي للحد من المخاطر والكوارث في السنوات من 2015 وحتى 2030.
وأشار الحساوي الى توجه البلاد للحد من أخطار الكوارث الطبيعية، وتعزيز الجهود الدولية وتقديم كل أشكال الدعم والمساندة للدول التي تتعرض للكوارث الطبيعية، مؤكداً حرص «الهلال الأحمر» على الحد من الأضرار البشرية والممتلكات التي تؤثر فيها عبر عملها الإغاثي والانساني، وتقديم المساعدات للمتضررين من الكوارث بما في ذلك الهزات الأرضية والفيضانات وانزلاق التربة والجفاف، وإلى اعداد كبيرة من اللاجئين.
ودعا الى بناء قدرات الجمعيات الوطنية في تنفيذ برامج لإدارة الأزمات، ووضع خطة وطنية استراتيجية لإدارة الازمات وآلية للتعامل معها، تشمل التثقيف والبرامج التوعوية والوقاية والعلاج.

1300 مخالفة إلى النيابة
قال الشيخ عبدالله الاحمد أمس، ان الهيئة احالت 1300 مخالفة بيئية الى النيابة العامة، تنوعت بين مخالفات لجهات حكومية وشركات ومصانع وافراد وغيرها.
واوضح الاحمد انه وفقا لاحصائية المخالفات البيئية الصادرة من الهيئة أخيرا، تم قبول الصلح في 681 مخالفة بلغ اجمالي المسدد منها 132.100 الف دينار. (كونا)

آثار «التغير المناخي»
اعتبرت الجمعية الكويتية لحماية البيئة، ان آثار التغير المناخي الحالية من أهم وأبرز مسببات الكوارث التي تشهدها العديد من دول العالم في صورة زلازل وحرائق وبراكين وعواصف وموجات تسونامي وغيرها.
وقالت رئيسة الجمعية وجدان العقاب ان العديد من منظمات المجتمع المدني والنفع العام الكويتية لديها الكثير من الأدوار المنوطة بها بخصوص الحد من الكوارث، كل حسب اختصاصه، وهي أدوار مشمولة بتقديم مساعدات ميدانية ومشاركة في صناعة القرار وتقديم الدعم الفني واللوجستي عبر نخبها وكوادرها الوطنية المدربة ذات الكفاءة في العمل الميداني.

خطط شاملة
طالبت جماعة الخط الأخضر البيئية، مدير عام الهيئة العامة للبيئة الشيخ عبدالله الحمود، بإعلان الجهة المتسببة ببقعة الزيت التي ضربت سواحل البلاد مؤخرا.
وذكرت «الخط الأخضر» في بيان لها أن «البيئة» هي الجهة المعنية بوضع خطط شاملة للحد من الكوارث البيئية واتخاذ الاجراءات الضرورية لمواجهتها في زمن الحرب والسلم وفقا لقانون حماية البيئة، إلا أن المجتمع لا يعرف شيئا عن هذا الدور.
ودعت الحكومة إلى اتخاذ استراتيجية واضحة لإدارة الأزمات والكوارث في البلاد في ظل تواليها خلال السنوات الماضية، دون أن تكون هناك دراية لدى المجتمع بكيفية مواجهتها او التعامل معها او حتى معرفة الجهة التي يجب اللجوء اليها عند حدوث اية كارثة.

تنظيف مستمر لـ«كُبر»
بدأ فريق الغوص حملة تنظيف مواقع الشعاب المرجانية في جزيرة كبر بهدف رفع كل المخلفات التي تضر الحياة البحرية. وقال رئيس الفريق وليد الفاضل، ان العمل جار حاليا لرفع كل المخلفات من «كبر»، والتي تؤثر وتهدد الحياة البحرية، مشيرا إلى أن مصدر هذه المخلفات هم رواد الجزيرة، ودعاهم الى الاهتمام بالحياة البحرية، وشدد على التواجد الدائم لـ«البيئة» والشرطة البيئية لمخالفة المتعدين.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking