اتحاد المزارعين تسلم مبناه
أكد رئيس الاتحاد الكويتي للمزارعين براك الصبيح أن الفترة المقبلة ستشهد رفع قضايا ضد أي شخص يسيء إلى الاتحاد، ولا تهاون في ذلك، مشيراً إلى صدور حكم لمصلحته في 23 مايو 2015، وجرى استخراج الصيغة التنفيذية لهذه الأحكام التي تلزم الجميع تنفيذها، وفقا لأحكام القانون، وتلك الأحكام التي أصبح بموجبها مجلس الإدارة هو الرسمي والوحيد للاتحاد.
وأوضح الصبيح في مؤتمر صحافي بمقر الاتحاد أمس بعد تسلمه المبنى، بحضور ممثل عن وزارة الداخلية أنه في تاريخ الثالث من أكتوبر عام 2016 أصدرت الهيئة العامة للقوى العاملة شهادة رسمية لمن يهمه الأمر، بأسماء مجلس إدارة الاتحاد لتصريف الأعمال، على أن تكون مهمة المجلس الدعوة إلى انعقاد الجمعية العمومية غير العادية لانتخاب مجلس إدارة جديد، تنفيذا للحكم الصادر لمصلحتنا من محكمة التمييز.
وقال الصبيح إن المسؤولية كبيرة، لكننا جئنا من أجل العمل على تحمّل المسؤولية في تقديم كل ما يمكن تقديمه لتحقيق المصلحة العامة لخدمة المزارعين، ولم نمنع أي طرف من حضور الجمعية العمومية، خاصة الطرف الثاني من المجلس السابق، والبالغ عددهم 143 مشاركاً.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات