القبس

القائمة الرئيسية
الرئيسية / أهم الأخبار / روحاني رئيسا لإيران.. لولاية ثانية

روحاني رئيسا لإيران.. لولاية ثانية



(أ ف ب) – أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني، الذي فاز بولاية ثانية، اليوم السبت، بحصوله على 57% من الاصوات أن شعبه اختار «طريق التوافق مع العالم ورفض التطرف».
وقال رجل الدين المعتدل في خطاب بثه التلفزيون الرسمي إن «رسالة شعبنا تم التعبير عنها بشكل واضح جدا. لقد اختار الشعب الايراني طريق التوافق مع العالم، بعيدا من التطرف».
وأضاف روحاني الذي حصل منافسه الأبرز، المحافظ ابراهيم رئيسي، على 38,3 بالمئة من الأصوات، أن «الشعب الايراني يرغب في العيش بسلام وصداقة مع بقية العالم، ولكنه لا يقبل بأي تهديد أو إذلال».
وتابع «أعلن شعبنا للدول المجاورة والمنطقة برمتها أن مسار ضمان الأمن يكون بتعزيز الديموقراطية، لا التعويل على القوى الخارجية،» في اشارة ضمنية إلى الرياض، خصم طهران الاقليمي والتي تستضيف حاليا الرئيس الأميركي دونالد ترامب».

و أعلن وزير الداخلية الإيراني فوز حسن روحاني بانتخابات الرئاسة بحصوله على 23.5 مليون صوت.

وأعيد انتخاب الرئيس الإيراني المنتهية ولايته حسن روحاني السبت من الدورة الأولى من الاقتراع الرئاسي بعد أن حصل على 57% من الأصوات أمام خصمه المحافظ ابراهيم رئيسي بحسب النتائج الرسمية.

وبعد أن تأكدت هذه النتائج سيتيح فوز كبير من الدورة الأولى لرجل الدين المعتدل مواصلة تطبيق سياسة الانفتاح على العالم التي بدأها بالاتفاق النووي التاريخي المبرم مع الدول العظمى في يوليو 2015 خلال ولايته الأولى.

وبعد فرز 40 مليون بطاقة حصل حسن روحاني على 22,8 مليون صوت مقابل 15,4 مليونا لخصمه ابراهيم رئيسي بحسب ما قال نائب وزير الداخلية الايراني علي اصغر احمدي السبت في كلمة على قناة ايريب الحكومية.

هذا يعني أنه بحسب هذه النتائج حصل روحاني على 57% من الأصوات ورئيسي على 38,5% من الاصوات. وشارك مرشحان آخران في السباق مع نتائج بسيطة. وبلغت نسبة المشاركة أكثر من 70%.

وقبل حتى الإعلان عن أولى النتائج الجزئية، أقر المسؤولون المحافظون بفوز خصمهم.

وقال علي رضا زاكاني النائب المحافظ السابق الذي شارك في الحملة ضد إعادة انتخاب روحاني إن الأرقام الأولى تدل على فوز روحاني (…) ويجب تهنئته.

وأشاد النائب الأول للرئيس روحاني الاصلاحي اسحق جهنغيري الذي انسحب من السباق الرئاسي داعيا إلى التصويت لروحاني بالفوز الكبير للأمة الإيرانية.