القبس

القائمة الرئيسية
الرئيسية / كتاب وآراء / أخبار تفرح

أخبار تفرح



أن نسمع أخباراً تدعو إلى التشاؤم، فحدث ولا حرج، فما إن تفتح الصحف أو تدخل ديواناً أو تفتح وسائل التواصل الاجتماعي حتى تسمع وترى ما يشيب له شعر الوليد.
قبل فترة كانت هناك أخبار تبعث على التفاؤل، حيث نشر معهد الصناديق السيادية SWF Institute لشهر مارس أن الصندوق السيادي الكويتي قد حافظ على ترتيبه في المرتبة الرابعة بعد النرويج والصين والإمارات، وذلك من ضمن عشرة صناديق سيادية، بإجمالي أصول تفوق 500 مليار دولار.
هذه أخبار تسعد الخاطر وتبعث على التفاؤل وتريح النفس بأن هناك مؤسسات في الدولة تعمل بصمت، فعلى الرغم من استنزاف الدولة لاحتياطياتها خلال الغزو العراقي الغاشم وبعد التحرير، إلا أن هيئة الاستثمار استطاعت بناء تلك الاحتياطيات بعمل جاد وهمة دون إثارة.
لا شك في أن أمور الاستثمار وضمان نجاحها من أعقد الأمور في العالم، وتقدمها أو تأخرها يعتمد على القائمين عليها، فتحية كبيرة للفارس الذي ترجل حديثاً، وطاقمه المكون من كويتيين مخلصين بهذا الإنجاز، وعزاؤنا أن خلفهم من الكفاءات أيضا الذين عاصروا الهيئة لسنوات طويلة.
لقد قرأت عن الصندوق السيادي النرويجي، حيث ذكرت الكتب والمجلات أن النرويج قد أصدرت قانوناً بعدم المساس بهذا الصندوق، لذلك أرجو أن نحذو حذوها، كما نأمل بالحكومة والمجلس أيضاً العمل على المحافظة على هذه الاحتياطيات، واستكمال بنائها لا أن تثير هذه الأرقام شهيتهم لاستنزاف ما بقي منها في سباق لدغدغة عواطف الشارع.. كما نتمنى حماية العاملين في هذه المؤسسات من التدخلات النيابية وإلقاء التهم في وجه من يعمل من الشباب المخلص من دون سند أو دليل. فهل نفعل؟

د. صلاح العتيقي

عن د. صلاح العتيقي