القبس

القائمة الرئيسية
الرئيسية / كتاب وآراء / تحويل الكويت إلى مركز مالي

تحويل الكويت إلى مركز مالي



نتمنى أن تتحول الكويت إلى مركز مالي وتجاري لتكون في مصاف الدول المتقدمة والمتطورة، ولكن هناك فرقا بين الأحلام وبين الواقع، فلا توجد لدينا في دولة الكويت مقومات تساعد على تحويل الكويت إلى مركز مالي وتجاري، لأن هذه العملية تحتاج إلى إعادة هيكلة الدولة.
فمن المهام والتشريعات التي يجب على أي دولة أن تحذوها عند التحول إلى مركز مالي وتجاري هو إشراك القطاع الخاص في التنمية، وإعادة لطرح قانون B.O.T بشكل جديد، وتغيير قانون الخصخصة، ويجب أن يتم تقليص الدورة المستندية لإنجاز المعاملات وتفعيل أدوات الرقابة الفعالة على المؤسسات والشركات، وتعديل قانون الجمارك وتطوير الموانئ والمواصلات، وخلق تشريعات جاذبة للمستثمر الأجنبي.
كما يجب تنويع مصادر الدخل عن طريق إدخال صناعات جديدة كصناعة البتروكيماويات وتنمية وتطوير السياحة، والاستفادة من مصادر الطاقة المتجددة، والأهم من ذلك هو وضع الرجل المناسب في المكان المناسب، والاستفادة من التكنولوجيا، والاهتمام بالتعليم وبتنمية العقول، وتوفير أراض صناعية وإعطاء فرصة للشباب.
ولكن عندما يكون هناك عجز في الميزانية العامة للدولة، وتقليص لميزانية البحث العلمي في جامعة الكويت، وزيادة الإنفاق غير المدروس في وزارات الدولة، وزيادة الأسعار والرسوم للخدمات على المواطنين وزيادة التضخم، واستمرار احتكار الأراضي والمشاريع لفئة معينة وزيادة البطالة، هنا تتحول الأمنيات إلى واقع مر وإلى أضغاث أحلام.

فواز أحمد الحمد
Fw.alhamad@gmail.com

عن فواز أحمد الحمد