القبس

القائمة الرئيسية
الرئيسية / رياضة / رياضة محلية / القادسية في اختبار سهل أمام برقان

القادسية في اختبار سهل أمام برقان

من لقاء سابق بين القادسية وبرقان
من لقاء سابق بين القادسية وبرقان


تنطلق اليوم «الخميس» النسخة الـ55 من بطولة كأس سمو الامير في كرة القدم باقامة أربع مباريات ضمن المرحلة الاولى من منافسات المجموعة الاولى، حيث يلتقي القادسية مع برقان، والساحل مع التضامن، اليرموك مع خيطان، الصليبخات مع الجهراء.
وتستكمل المرحلة غدا بمنافسات المجموعة الثانية بلقاء الشباب مع النصر، الفحيحيل مع السالمية، وكاظمة مع العربي، فيما يستريح «الكويت» حامل اللقب.
تقام المسابقة بنظام الدوري من دور واحد يتأهل على اثره متصدر ووصيف كل من المجموعتين الى الدور نصف النهائي.
وينفرد القادسية بالرقم القياسي في عدد مرات التتويج بكأس الأمير بـ16 لقبا، والعربي بالمركز الثاني (15 لقبا)، اما «الكويت» فقد احرز اللقب 11 مرة.

القادسية × برقان
تبدو حظوظ القادسية، ثالث الدوري حاليا برصيد 23 نقطة، الافضل في التأهل عن المجموعة الاولى بعد ان ابعدته القرعة عن الاندية المنافسة ويبدأ مشواره بمواجهة برقان الحديث العهد وصاحب المركز الخامس عشر الاخير في الدوري بـ 6 نقاط فقط.
وعمل القادسية في الآونة الاخيرة على تعزيز صفوفه بلاعبين اجانب خلال فترة الانتقالات الشتوية، وضم النادي البرازيلي ديفيد دا سيلفا من العروبة السعودي على سبيل الاعارة حتى نهاية الموسم، كما ينتظر التعاقد مع الارجنتيني ريكاردو بلانكو والعاجي يوبو تومي الذي من المقرر وصوله مساء الجمعة. ويسعى الاصفر الى الدخول بقوة في مسابقة كأس سمو الامير واستعادة ذاكرة انتصاراته بعد التعادل امام السالمية بهدف لكل منهما، وفي الوقت نفسه يخشى من مفاجآت برقان بعد ظهوره المتميز امام العربي في آخر لقاء له في الدوري والتي انتهت بفوز صعب للعربي.

الصليبخات × الجهراء
لقاء يبدو انه متكافىء بين الجهراء المتحفز والصليبخات الجريح، حيث يسعى الجهراء الى مواصلة صحوته في كأس سمو الامير والقادم من فوزيين متتاليين في الدوري امام الساحل وخيطان وتكرار النتائج التى حققها في كأس سمو ولي العهد بالتأهل الى المربع الذهبي قبل اقصائه من قبل الكويت، في حين يحاول الصليبخات الخروج من كبوته بعد خسارته امام الفحيحيل.

الساحل × التضامن
يدخل الفريقان المباراة بطموح مشترك وهو تحقيق الفوز، حيث يأمل الساحل الى فتح صفحة جديده والعودة مجددا الى الانتصارات بعد تدني نتائجة في بطولة الدوري وتلقيه خسارتين متتاليتين في الدوري امام برقان والجهراء ويسعى ايضا التضامن الى العودة الى سكة الانتصارات والتي توقفت بعد خسارته امام العربي. وفي المباراة الرابعة ايسعى اليرموك الى الخروج بنقاط المباراة الثلاث مستغلا سوء حالة خيطان المتذبذب في نتائجة هذا الموسم.