القبس

القائمة الرئيسية
الرئيسية / الأولى - رياضة / ماهو تأثير «قاعدة بيكهام» على الدوري الأمريكي؟

ماهو تأثير «قاعدة بيكهام» على الدوري الأمريكي؟



(رويترز) فيما يلي حقائق عن تأثير ديفيد بيكهام على الدوري الأمريكي للمحترفين لكرة القدم.
– بعد مسيرة من التألق على مستوى الأندية مع مانشستر يونايتد، وريال مدريد، قرر بيكهام في 2007 وهو في قمة مستواه الانتقال إلى لوس أنجليس غالاكسي في الدوري الأمريكي لمدة 5 أعوام مقابل 32.5 مليون دولار.
– وكان بيكام أول صفقة يتم التعاقد معها تبعاً لقاعدة «استقطاب النجوم البارزين»، والتي سميت فيما بعد باسم «قاعدة بيكهام» على اسم الرجل التي صممت خصيصاً من أجله، وكانت تسمح للأندية بالتعاقد مع لاعبين بارزين خارج نطاق سقف الرواتب المتبع في الولايات المتحدة.
وبدأ تطبيق هذه القاعدة في 2007 وفي 2016 ارتفع عدد اللاعبين البارزين في الدوري الأمريكي إلى 50.
– وفي عقده مع غالاكسي سمح أحد البنود لبيكهام شراء حق امتياز فريق بسعر ثابت قدره 25 مليون دولار بعد الاعتزال، ويقود بيكهام الآن محاولة لإضافة فريق للدوري الأمريكي في ميامي.
– وفي 2007 أيضاً أصبح تورونتو الفريق رقم 13 في الدوري بعد أن دفع 10 ملايين دولار.
وبعد 10 سنوات أخرى، سيتألف الدوري من 22 فريقاً، وسترتفع رسوم حق الامتياز والتسجيل لأكثر من 100 مليون دولار.
– سجل بيكهام 18 هدفاً في 98 مباراة خلال 6 سنوات قضاها مع غالاكسي، وكان ضمن التشكيلة التي فازت باللقب في 2011 و2012.
– في 2006 قبل وصول بيكهام كان متوسط الحضور الجماهيري لمباريات الدوري الامريكي 15 ألفاً، وهو رقم زاد بعد 10 سنوات لأكثر من 21 ألف مشجع.
– ارتفع عدد اللاعبين المسجلين في الدوري خلال العقد الأخير إلى 615 من 250.