القبس

القائمة الرئيسية
الرئيسية / اقتصاد / خدمات ومنتجات / «لكزسRC F» تتصدر سباقات «أوتوباكس سوبر جي تي»

«لكزسRC F» تتصدر سباقات «أوتوباكس سوبر جي تي»

لكزس (RC F) التي تحمل الرقم 39


أحرزت مركبة لكزس RC F، التي تحمل الرقم 39 لفريق دينسو كوبيلكو سارد، والتي يقودها السائقَيْن هايكي كوفالاينن وكوهي هيراتي، المركز الأول في الجولة الثامنة والأخيرة في فئة «جي تي 500» من سلسلة سباقات «أوتوباكس سوبر جي تي» لعام 2016، وذلك بعد أن قدَّم الفريق أداءً قوياً ومتناسقاً وضع لكزس في صدارة المُصنِّعين.
وشهدت الجولة الختامية، التي أقيمت على حلبة «توين رينغ موتيغي» في محافظة توتشيغي اليابانية، منافسة قوية بين مركبات لكزس المشاركة للفوز بالجائزة الكبرى، والتي ظفرت جميعها بالمراكز الخمسة الأولى، وحلت مركبة لكزس RC F، التي تحمل الرقم 6 لفريق واكوز 4CR، ومركبة لكزس RC F التي تحمل الرقم 19 لفريق ويدز سبورت أدفان في المركزين الثاني والثالث على التوالي، واحتلت مركبة لكزس RC F التي تحمل الرقم 36 لفريق أيه يو تومز، ومركبة لكزس RC F التي تحمل الرقم 37 لفريق كيبر تومز في المركزين الرابع والخامس على التوالي بعد منافسة محتدمة بينهما.
وجاءت الجولة الثامنة من سلسلة سباقات «أوتوباكس سوبر جي تي» لعام 2016 في أعقاب إعادة جدولة موعد الجولة الثالثة، التي كان قد تم إلغاؤها نتيجة تداعيات الهزة الأرضية المؤسفة، التي ضربت محافظة كوماموتو اليابانية. وترتب عن ذلك إجراء الجولة التأهيلية والسباق في اليوم نفسه، وهي سابقة تحدث لأول مرة في تاريخ منافسات فئة «سوبر جي تي». لكن ذلك لم يؤثر في أداء مركبة لكزس RC F، التي تحمل الرقم 39 لفريق دينسو كوبيلكو سارد، إذ حافظ الفريق في الجولات التأهيلية على المركز الأول في ترتيب الانطلاق من الجولة الثالثة وحتى الثامنة.
وبهذه المناسبة، قال تاكايوكي يوشيتسوغو، الممثل الرئيسي للمكتب التمثيلي لشركة تويوتا في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا: «نشعر بالفخر والسعادة بعد الفوز الحاسم، الذي حققته مركبة لكزس RC F، التي تحمل الرقم 39 لفريق دينسو كوبيلكو سارد. وما يميز هذا الفوز الفريد الأداء القوي والمتناسق للفريق، الذي حافظ عليه من الجولة السابقة (الجولة الثالثة)، التي سيطرت فيها خمسة فرق من لكزس على المراكز المتقدمة في السباق، ابتداءً من المركز الثاني وحتى المركز السادس. ومع فوز لكزس بالمركز الأول في هذا السباق، وبلقب بطولة العالم للسائقين أيضاً، حافظت لكزس على مركز الصدارة، ولم تترك مجالاً للفرق المنافسة لإزاحتها عن مركز الصدارة».