القبس

القائمة الرئيسية
الرئيسية / الأولى - محليات / الصحة تؤجل تسلم مركز الأشعة والمختبرات في العدان

الصحة تؤجل تسلم مركز الأشعة والمختبرات في العدان



عبدالرزاق المحسن|

أكدت مصادر مطلعة في وزارة الصحة أن الوزارة أرجأت تسلم مركز الأشعة والطب النووي والمختبرات في مستشفى العدان الى اجل غير مسمى، رغم مرور أكثر من عام على إنجاز الجهة المنفذة لكل اعمالها للوزارة بالصورة المطلوبة، ووفق بنود العقد المتفق عليها بين الطرفين.
وأضافت المصادر لـ القبس ان الوزارة شكلت اكثر من لجنة في وقت سابق للإشراف على عملية تسلم المبنى كاملا من الجهة المنفذة، وكانت اخر لجنة تحت اشراف الوزير الحالي د.جمال الحربي، الا ان توالي اعمال اللجان لم يسفر عن اجراء اي تسليم او تسوية بين الطرفين وفق شروط العقد الذي دام لعشرة أعوام.

تغيير الأجهزة
ولفتت المصادر الى ان الوزارة اشترطت تغيير بعض الاجهزة والادوات والمستهلكات من الجهة المنفذة خلال وقت سابق، وهو ما تم تنفيذه بلا أي تأخير، علاوة على توريد الجهة لجهاز حديث في مجال الأشعة والتشخيص للمركز، حيث تعد الكويت المحطة الـ 24 بالنسبة لمواقع تواجده على مستوى العالم، بهدف تقديم افضل الخدمات الصحية لعموم المرضى والمراجعين في منطقة الاحمدي الصحية وغيرها.
وأشارت المصادر الى ان الجهة المنفذة لمركز الأشعة وردت جهازا لاجراء اشعة الرنين المغناطيسي MRI بشكل اضافي «مجاني»، بهدف تذليل العقبات امام المراجعين والمرضى وتقليص فترات الانتظار والمواعيد الممنوحة لهم، مبينة ان اجمالي المبالغ المطلوب سدادها من الوزارة لهذه الجهة يتجاوز الـ 25 مليون دينار.

استقبال مراجعين
وتابعت، ان المركز يستقبل يوميا نحو 900 مراجع من منطقة الاحمدي الصحية، فضلا عن مراجعين من مناطق قريبة منه، والحالات الطارئة، مؤكدة انه ساهم في تخفيف الضغط على المراكز الصحية والتخصصية والمستشفيات الاخرى، سيما مستشفى العدان.
وذكرت المصادر ان الوزارة خاطبت الجهة المنفذة في وقت سابق بشأن استبدال بعض الاجهزة المطلوبة، وذلك بعد اعتماد نوعها ومواصفاتها من قبل رؤساء اقسام الطب النووي والاشعة والمختبرات، موضحة ان الاخيرة قامت باستبدال جميع الأجهزة التي جرى تحديدها من قبل رؤساء الاقسام، وبكلفة بلغت 3.5 ملايين دينار تقريبا.